ترامب يهدد أوروبا بإطلاق سراح عناصر داعش المحتجزين في سوريا

جُرف نيوز | متابعات

طالب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الدول الأوروبية وخاصة فرنسا وألمانيا وبريطانيا، باستعادة أكثر من (800) شخص يحملون جنسيات أجنبية، من مقاتلي تنظيم داعش المحتجزين لدى ”قوات سوريا الديمقراطية“ في سوريا، وتقديمهم للمحاكمة.

وقال ترامب في سلسلة تغريدات نشرها في وقت متأخر من مساء أمس (السبت)، إن ”خلافة داعش على وشك السقوط“. محذراً من أن تبعات رفض الدول الأوروبية باستعادة مواطنيها المنتمين للتنظيم، قد تجعل من الولايات المتحدة ”مضطرة للإفراج“ عنهم.

وأضاف ترامب: ”لا نريد أن نراقب مقاتلي داعش ينتشرون في أوروبا -وهي المكان المتوقع أن يذهبوا إليه- نحن نفعل الكثير وننفق الكثير، حان الوقت لكي يقوم الآخرون بالمهام التي يتعين عليهم القيام بها. سوف ننسحب بعد الانتصار الكامل على الخلافة“.

وتحتجز “قسد” بمساعدة من قوات أمريكية، المئات من عناصر داعش الأجانب الذين أسروا خلال المعارك مع التنظيم في سوريا. كما خرج المئات من عناصر التنظيم مع عائلاتهم، الذين يحملون جنسيات أجنبية خلال الأشهر الأخيرة، مع نهاية وشيكة لـ“خلافة“ داعش في سوريا. فيما ترفض معظم الدول الأوروبية استعادة الدواعش الذين يحملون جنسياتها، بسبب ”مخاوف أمنية“.

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه