وزير الخارجية البريطاني: بشار الأسد “الفظيع” موجود في الحكم بسبب التدخل الروسي

جُرف نيوز | وكالات

قال وزير الخارجية البريطاني جيريمي هنت، إن بشار الأسد “موجود في الحكم بسبب التدخل الروسي”، مضيفاً أن روسيا تظهر اهتماماً بالشرق الأوسط بطريقة غير مسبوقة، لذلك عليها “أن ترينا كيف ستقدم حلاً صالحا للسوريين..”.

وأوضح هنت في حديث لصحيفة “الشرق الأوسط” أنه لسنوات طويلة “اعتقدنا أنه من المستحيل لسوريا أن تحصل على مستقبل زاهر تحت حكم الأسد. إنه رجل استعمل الغاز ضد شعبه.. والروس اختاروا دعمه.. على روسيا أن ترينا كيف ستجلب السلام والاستقرار إلى سوريا”.

وذكر أنه لا يعتقد أن “الاستقرار سيتحقق بالمدى الطويل تحت حكم الأسد.. إنه شخص فظيع، لم يتردد في قتل شعبه للبقاء في الحكم”، متسائلاً: “أي مستقبل أمام دولة مع رجل كهذا؟، واستطرد قائلاً: “لكن، الواقع أنه بسبب الدعم الروسي، موجود. ومن المحتمل أنه سيبقى في المدى القصير أو أكثر. وعلى روسيا أن تجلب الحل لأنها قررت التدخل بهذه الطريقة”

وحول الانسحاب الأمريكي من سوريا، قال هنت إن الاتصالات بين واشنطن ولندن مستمرة بهذا الشأن، مؤكدا ضرورة ألا يحصل الانسحاب “بطريقة تؤدي إلى نتائج عكسية بالنسبة إلى داعش وحلفائنا في قوات سوريا الديمقراطية”.

وأكد الوزير البريطاني في تعليقه على إعادة بعض الدول العربية فتح سفاراتها بدمشق، أن “لكل دولة الخيار في اتخاذ قرار كهذا، لكن ليس لدينا خطط لإعادة العلاقات الدبلوماسية مع سوريا”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه