وزيرة الدفاع الألمانية: لن يكون بمقدور الأسد وروسيا إعادة إعمار سوريا

جُرف نيوز | متابعات

قالت وزيرة الدفاع الألمانية أورزولا فون دير لاين اليوم (الأربعاء)، إن أوروبا بإمكانها “لعب دور مهم للغاية بتحقيق استقرار الأوضاع” في سوريا عقب انتهاء العمليات القتالية، موضحةً أن إعادة إعمار سوريا ستستغرق أعواماً وستكلف مليارات اليورو، وأنه لن يكون بمقدور روسيا ونظام الأسد تحقيق ذلك بمفردهما.

وأضافت فون دير لاين: “لذلك يتعين علينا نحن الأوروبيين أن نوضح أننا سنقدم مساعدات إنسانية، لكن إعادة إعمار سوريا ستكون مرهونة بتحقيق العملية السياسية في سوريا تحت عباءة الأمم المتحدة، وعلى نحو يضمن عودة الأفراد الذين فروا من ديكتاتورية الأسد إلى بلدهم دون تعرضهم للخطر”.

من جانب آخر، دعت الوزيرة قبل انعقاد مؤتمر ميونخ الدولي للأمن، إلى عدم التراخي في مكافحة تنظيم داعش، مؤكدةً على ضرورة بحث أساليب جديدة لمنع عودة التنظيم.

ومن المقرر أن ينعقد مؤتمر ميونخ الدولي للأمن في 15 من شهر شباط/فبراير الجاري، بمشاركة (600) من الشخصيات البارزة المعنية بالسياسة الأمنية، من بينهم نحو 30 رئيس دولة، و80 وزير خارجية ودفاع، للبحث على نحو مكثف كيفية درء ومكافحة الانتشار المتسلل والمتجاوز للحدود الإقليمية لتنظيم داعش عبر شبكات سرية.

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه