بحثاً عن الكمأة.. (10) من “المخابرات العسكرية” و”الدفاع الوطني” في قبضة داعش بالبادية 

جُرف نيوز | خاص

قال مصدر خاص لـ جُرف نيوز إن مجموعة مشتركة من عناصر المخابرات العسكرية وميليشيا “الدفاع الوطني”، اختفت في البادية جنوب شرق ديرالزور.

وأكد المصدر أن (10) عناصر من المخابرات والميليشيا، انطلقوا في رحلة لالتقاط فطر “الكمأة” في البادية القريبة من قرية الزباري بالريف الشرقي، منذ (3) أيام، قبل أن يختفوا وتنقطع آثارهم. 

وكثفت قوات النظام في ساعات النهار اليوم، البحث عن العناصر المفقودين دون جدوى، ما رجح أنباء عن وقوعهم بقبضة تنظيم داعش، الذي يتربص بعناصر الأمن والميليشيات، من خلال كمائن وعمليات ينفذها انطلاقاً من منطقة سيطرته وسط بادية الشام.

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه