الناتو: روسيا خسرت الفرصة الأخيرة.. وتركيا حليف مهم في محاربة الارهاب

جُرف نيوز | متابعات

أدان الأمين العام لحلف شمال الأطلسي “الناتو” ينس ستولتنبرغ، انتهاك روسيا لاتفاقية القوى النووية المتوسطة المدى المبرمة مع الولايات المتحدة، عام 1987.

وأضاف ستولتنبرغ في مؤتمر صحفي اليوم (الثلاثاء)، أن الولايات المتحدة منحت روسيا مهلة مدتها (6) أشهر قبل انسحابها، واصفاً ذلك بـ“الفرصة الأخيرة لروسيا“.

ووقعت الولايات المتحدة والاتحاد السوفييتي معاهدة للحد من الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى عام 1987، تضمنت عدم تصنيع أو تجريب أو نشر أي صواريخ باليستية يتراوح مداها بين 1000-5500 كيلومتراً و في المدى القصير  بين 500-1000.

من جانب آخر رحب ستولتنبرغ، بالتعاون التركي-الأمريكي في شمال سوريا، واصفاً تركيا بـ”الحليف المهم في محاربة الإرهاب”، ومشيداً بالتعاون القائم بين الطرفين.

 وسيناقش اجتماع مرتقب لوزراء دفاع حلف الناتو، المزمع عقده يوم غدٍ (الأربعاء) في العاصمة البلجيكية بروكسل، موضوعات عدة منها، نفقات الحلف، ومعاهدة القوى النووية المتوسطة المدى مع روسيا.

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه