فوتيل قبل تنحّيه: الآلاف من مقاتلي داعش منتشرون في سوريا والعراق

جُرف نيوز | وكالات

حذر رئيس هيئة الأركان الأمريكية المشتركة، الجنرال جوزيف فوتيل، من خطر ”عشرات الآلاف من مقاتلي تنظيم داعش“، الذين لا يزالون منتشرين في كل من سوريا والعراق.

وقال فوتيل الذي يشرف على القوات الأمريكية في الشرق الأوسط، لصحفيين مرافقين له في جولة إلى الشرق الأوسط أمس (الأحد): ”إنهم مشتتون وموزعون، لكن هناك قادة، وهناك مقاتلون ووسطاء“، بحسب ما نقلت شبكة ”سي إن إن CNN“ ، وترجمت جُرف نيوز.

وأكد فوتيل بأن العمليات في منطقة وسط وادي الفرات قد استؤنفت خلال الساعات الـ(24) الأخيرة، و“هي جارية حالياً“. وعبّر الجنرال عن ”فخره بقوات التحالف على الأرض، الذين يساعدون شركاءنا السوريين في القتال الذي سيكون صعباً، بسبب الطبيعة الجغرافية، وكثافة الألغام في المنطقة، ووجود المدنيين الذين يحاولون الفرار من منطقة المعارك“.

من جانب آخر قال فوتيل إن القوات الأمريكية ستبدأ بمغادرة سوريا ربما خلال الأسابيع المقبلة، إلا أن ذلك “يحدده الوضع على الأرض”، دون أن يذكر جدولاً زمنياً محدداً لموعد انتهاء الانسحاب. لكنه أشار إلى أن الجيش الأمريكي سيواصل البحث عن طرق للستمرار في “الضغط على داعش، ودعم قسد دون وجود قوات برية داخل سوريا”.

وتأتي تصريحات فوتيل في الوقت الذي تشن فيه ”قوات سوريا الديمقراطية“ مدعومة من التحالف الدولي، هجوماً على آخر جيب لتنظيم داعش شرق ديرالزور. فيما يبدأ الجنرال الأمريكي جولة وداع مدتها أسبوعان، تشمل لقاءات مع قادة أجانب، قبل أن يتنحى عن رئاسة القيادة المركزية الأمريكية، بعد (39) عاماً قضاها في خدمة الجيش الأمريكي.

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه