مندوبون عن “مجلس شعب” الأسد لمراقبة الانتخابات في أوسيتيا

جُرف نيوز | وكالات

قالت وسائل إعلام روسية إن أوسيتيا الجنوبية تعتزم دعوة أعضاء في مجلس الشعب التابع لنظام الأسد، لمراقبة انتخاباتها البرلمانية التي ستجريها العام القادم.

ونقلت وكالة أنباء “ريا نوفوستي” عن إيغور كوتشيف، رئيس لجنة السياسة الخارجية في برلمان أوسيتيا الجنوبية قوله، إن ”توجيه الدعوة سيمكن زملاءنا السوريين من زيارة البلاد، ومراقبة الانتخابات البرلمانية فيها، ومن ثم إبرام اتفاق تعاون برلماني مع سوريا“.

واعترف نظام الأسد في أيار/مايو الماضي باستقلال إقليمي أوسيتيا وأبخازيا، المنفصلين عن جمهورية جورجيا، لتكون سوريا أول بلد عربي يقيم علاقات دبلوماسية مع الإقليمين، وذلك بعد اعتراف روسيا وستة دول أخرى، بانفصالهما عن جورجيا عام 2008.  

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه