محادثات أردنية روسية أمريكية حول مخيم الركبان

جُرف نيوز | وكالات

أعلنت وزارة الخارجية الأردنية اليوم (الخميس) بدء محادثات ثلاثية تجمعها مع الأمريكيين والروس للبحث عن “حل جذري” لمشكلة (50) ألف نازح سوري في مخيم الركبان في البادية قرب الحدود السورية الأردنية.

وقالت الوزارة في بيان إن الأردن “يدعم خطة روسية لإيجاد ظروف كفيلة بتفريغ المخيم، علماً بأن محادثات أردنية-أمريكية-روسية بدأت بهدف إيجاد حلّ جذري لمشكلة الركبان عبر توفير شروط العودة الطوعية لقاطنيه إلى مدنهم وبلداتهم”.

وأكّد الناطق الرسمي باسم الوزارة، السفير ماجد القطارنة، أن “قضية تجمع الركبان هي قضية سورية أممية، مشيراً إلى أن “الطريق إلى الركبان سالكة من الداخل السوري الآن وعليه لا بد أن ترسل مساعدات له من الداخل السوري. وإن تأمين احتياجات التجمّع مسؤولية سورية-أمميّة لا أردنية”.

وأعلنت الأمم المتحدة (السبت) الماضي وصول أول دفعة من المساعدات الإنسانية إلى المخيم الذي يعيش قاطنيه في ظل ظروف إنسانية صعبة بسبب منع نظام بشار الأسد وصول المساعدات من مطلع العام الجاري.

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه