صفحات موالية: “معارك طاحنة” على رئاسة بلدية حميميم

جُرف نيوز | متابعات

وصفت صفحات موالية للنظام على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم (الخميس) إجراءات تعيين رئيس بلدية قرية حميميم في محافظة اللاذقية بـ”المعارك الطاحنة”.

وكتبت صفحة “جبلة وكالة إخبارية” على “فيسبوك” منشوراً جاء فيه أن “معارك طاحنة في حميميم على رئاسة البلدية وحتى اللحظة لم تحسم المعركة بانتظار من واسطته أقوى …”.

وتفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع المنشور معتبرين أن الأمر “صراع على السرقة”، فكتب أحدهم:” يبدو بلديه محرزه فيها هبش (سرقة) منيح”، وعلّق آخر: ” بكل الولايات مو بس حميميم…”.

وذهب آخرون للقول: “هلق لنشوف القاعده الروسيه شو بتقرر ومين رح تختار”، “هلق بيدخل مركز المصالحة بلمطار وبحلا لان حلول البلد كلا صارت بتجي معلبة من الخارج”.

يأتي ذلك قبل أيام من انتهاء المهلة التي حددتها وزارة الإدارة المحلية التابعة للنظام، للفائزين بعضوية المجالس المحلية بموجب “انتخابات” أجريت الشهر الماضي.

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه